Tuesday, April 19, 2005

Call for Human Rights

جاءني ينتفض غضبا
ما بكم تصرون على حقوقكم السياسية يا نساء الكويت
فحقوق الإنسان هي المسلوبة هنا
وهي الجديرة للنضال وراءها قبل حقوقكم السياسية

معاشي لقد خصموه
مبلغ كبير جدا.. ما هذا النظام المتبع هنا
أعمل بكل جهد حتى في منزلي.. أعمل حتى في إجازتي.. عملت شهرا كاملا دون انقطاع حتى تم تجديد عقدي دون صرف أي مستحقات لي في ذلك الشهر المشئوم

قلت له.. وما بالك الآن

فقال.. هل تذكري إجازتي الماضية.. فقد تغيبت بضعة أيام زيادة على إجازتي الموقعة والآن يريدون خصم راتبي بسبب بضعة الأيام تلك

قلت.. نعم فتلك غلطتك لم تغيبت

قال.. نعم تغيبت ولكني أرسلت لإدارتكم الموقرة طلبا لتمديد إجازتي .. ولكني حين عدت وجدت الطلب ملغى على جنب فالسكرتيرة لم تعر له أية انتباه

أنا.. إذا فهي ليست بغلطتك…

هو… لا ولكن هل من يسمعني… فالمسئول اتبع قوانين شئون الموظفين على الرغم من أن كلمة واحدة منه تستطيع أن تخترق هذه القوانين… هل استبدلت أيام غيابي بإجازة مرضية مثلكم أيها الكويتيين.. لا… هل اخذ المسئول بعين الاعتبار عملي الإضافي خلال ذلك الشهر.. لا… هل أخذ بعين الاعتبار بأن شغل الإدارة بأكمله يقع دائما على عاتقي.. لا… لم… لأني أجنبي وحقوق الأجانب عندكم مهضومة.. يستغل حاجتي للعمل لديكم حتى ولو هضم حقي

أين حقوق الإنسان لديكم.. فالحيوانات في الدول الأجنبية صار لديها حقوق.. أما انتم فلا.. لا هذا ولا ذاك

هل تعرفين فلان و علان المراسلين.. هل تعلمين بأنه قد تم خصم ثلثي راتبهما ليصبح عشرة دنانير.. هل تعلمين لماذا
لأن سائق الباص الذي يقلهم من مسكنهم إلى مقر العمل تأخر عليهم اليوم فوصلوا متأخرين نصف ساعة..

وهل لديك أدنى فكرة عن مسكنهم
الخمسة أفراد منهم يعيشون في غرفة واحدة ..الواحدة منها كحجم مكتبي (3 * 2/1 4 متر)
وما يجعل الحال أسوأ هو أن لكل خمسة عشرة شخص من هؤلاء حمام واحد فقط!
حمام واحد تنقطع منه المياه بين آن وآخر مما يجعلهم يلجن إلى الاستحمام في المساجد..
وانتم هنا تتذمرون من رائحة أباطاتهم..
هل يعقل هذا .. حقوقنا نادوا بها كمناداتكم لحقوقكم.. لا وبل قبل مناداتكم بها.

17 comments:

Broke said...

This is really saaad :( Wallah 7aram ..

He is difinitely RIGHT ..

Thanks for posting this ..

Nasser99 said...

فعلا هذا الواقع لكن للأسف لا توجد قوانين جديه تكفل حقوق هؤلاء المساكين ;(

بومريوم said...

حقوق انسان و حقوق عمال؟؟
تدرين شنو المشكله..المشكله ان القانون موجود
بس العامل اما جاهل بالقانون او خايف على لقمة عيشه
تصدقين اذا قلتلك ان السخره موجوده بالكويت..
تصدقين اذا قلت لك ان فى طبقه من العماله عايشه على زبالتنا و اللى نرميه و مالها مصدر رزق اخر

العامل اللى دافع 500 و 700 دينار علشان يشتغل بالكويت يقر يشتكى على صاحب العمل؟

المشكله مو مشكله قانون المشكله مشكلة بشر

Jewaira said...

It is really time for alot of them to leave so Kuwaitis will be forced to work and perform as they should on their jobs. The problem is there are so many foreigners- and now on the increase- and they hang on to their jobs with an iron hold. It is to their advantage when the Kuwaiti depends on them to do all the heavy work.



And the part about the laziness of the secretary- that is so true. I have yet to see a proper secretary where I work (etbared el chabd)

Really this apathy and poor work ethics spread like a cancer especially in the government sector. Even new graduates who arrive fresh and excited to work, take from 6 months to a year to catch this "disease" and follow the older employees way of working.

Kuwait passion said...

الأمين العام للتكتل الوطني

نريد الإصلاح … أين الإصلاح … الحكومة غير جادة … وفجأة ينقطع التيار الكهربائي ويستمر بالحديث أصلحوا الكهرباء … هذا ما ورد على لسان أمين عام التكتل الوطني الذي سنبتلي بمثل هذه الأطروحات العقيمة للقادم من السنين في ندوة أقيمت قبل يومين وحضرها بعض من أعضاء هذا التكتل الهش والبالغ عددهم 300 شخص. لقد قلناها مرارا أن الكلام سهل جدا ولكن الرجال هي التي تفعل ولا تتكلم وتجعل إنجازاتها هي التي تتكلم عنهم.

حضرة الأمين العام للتكتل الوطني والذي لا نعرف إن كان توجهه لينينيا أو ماركسيا أو ماوتسي تونغيا وهو الخارج من رحم البورجوازية شخص ستكون على يديه نهاية كل ما بناه الليبراليون بالكويت لسبب واحد فقط وهو أنه شخص كثير الكلام عديم الانجازات. فهو مستشار للحكومة في الصباح ومنتقد للحكومة في المساء أي أنه ينتقد مساء رأيه الصباحي فكيف ينخدع مؤيدو التكتل بهكذا قيادة ( للعلم كلمة تكتل و قيادة أكبر بكثير مما نعني ولكن نستخدمها جوازا )

يا أخي إذا كنت من دعاة الإصلاح فلماذا لم نراك مرشحا لانتخابات مجلس الأمة أو حتى لانتخابات جمعية تعاونية لكي ترى مدى اهتمام المواطنين بشخصك وكيف ستنال الفشل الذريع في أي دائرة تختارها. طبعا الرد سيكون أن الوضع الحالي لا يشجع وأن الحكومة ستعمل ضد إسقاطه وستحارب وصوله إلى البرلمان و و و غيرها من الأعذار السمجة التي يكررها كل من يفشل بذلك ويغفلون أن السبب الرئيسي للإخفاق هو عدم قناعة الناس بهم كأشخاص في المقام الأول.

إن الأيام بيننا وستثبت حتى لليبراليين أنفسهم وخاصة للرعيل الأول منهم وهم من السياسيين المحنكين المخدوعين به أو المجبورين على بقائه لأسباب لا نعلمها أن هذا الأمين العام سينقلب عليهم وفقا لمصالحه الخاصة وتطلعاته الشخصية وهو الذي يريد الوصول إلى السلطة وخاصة التنفيذية بأي ثمن كان ودفع الغالي والثمين من اجل تلميع اسمه وصورته أمام أصحاب القرار لأهداف شخصية بحتة. وسترون العنصرية الكبيرة والفوقية التي يتعامل بها هذا الشخص مع بقية المواطنين تحت مسميات مألوفة للكويتيين مثل عيال بطنها وعيال الحمايل و و و و وغيرها من الاسطوانات الخافتة حاليا لغاية تحقق المصالح التي يعمل من أجلها.

حضرة الأمين العام للتكتل الوطني نراه دائما قريبا من عدسات الكاميرا في أي تجمع يتبادل حديثا هامسا مع من حوله لكي يبدو مهما وذو اطلاع على بواطن الأمور والأمر في مجمله لا يعدو تمثيلا لدور صدق صاحبه أنه حقيقة وأنه من قادة الرأي في هذا البلد المبتلي بهؤلاء الأشخاص الوصوليين والمتسلقين على أكتاف غيرهم.

ولأن الحقيقة لا تعرف غير لغة الأرقام فلنستعرض ما أنجزه التكتل تحت قيادته وبالتالي نكتشف أن التوجه الليبرالي لم يكن بتاريخ الكويت بهذا الضعف إلا بعدما تولى الأمين العام القيادة بل حتى أن التوجه قد خسر كرسيه التقليدي في مجلس الأمة عن الدائرة الثانية بعد أن كان مضمونا منذ 1992 وحتى 2003. وهذه الأرقام لا تعبر إلا عن حقيقة واحدة ومؤكدة وهي الفشل الذريع لتلك القيادة في حتى المحافظة على أبسط إنجازات التوجه والتي من المفترض بها أن يرتقى بها إلى الأعلى ولكنها سقطت إلى الهاوية.

نحن نعلم أن قيادات على شاكلة الدكتور الخطيب والمرحوم سامي المنيس ومن بعدهم عبدالله النيباري هم أشخاص عانوا الأمرين في سبيل النهج الليبرالي وعانوا الأمرين أيضا في حياتهم بسبب توجهاتهم تلك ولكن لأنهم أصحاب مبدأ فقد ثبتوا عليه ونالوا احترام الناس وتقديرهم وكان تكريم المواطنين لهم لأشخاصهم أولا ولتوجههم ثانيا وليس العكس ولكن عندما انقلب الحال وأصبحت القيادة لأشخاص عديمي الخبرة أولا والمعاناة ثانيا وصلنا إلى الوضع الحالي.

حضرة الأمين العام … أرجوك أن تكرمنا بسكوتك أولا وتترك الفرصة لغيرك لو كانت لديك الشجاعة الأدبية في ذلك لأنك شخص لم ولن تعرف سوى الفشل الذريع حيث أنك تعرف أن عملك مرتبط بمصلحتك الشخصية والجميع يعرف ذلك ولكنك تظن أنهم لا يعرفون وأنت واهم في ذلك.

أخيرا دع الرجال تعمل بصمت وتحقق أهدافها وتجعل الأفعال أبلغ من الأقوال ودع عنك الضرب تحت الحزام وتصفية الحسابات وهذه نصيحة خاصة ولنا عودة في حال عدم سماع النصيحة

Ra-1 said...

الله يعينهم :(

مكتبج ثلاث في أربع أمتار ونص والله زين
:)

Broke said...

9ij , Flamy .. Let that seretary come to me so that I can teach her how to be a real secretary .. malat 3alaiha ..

Jewaira's point abt that is completely right .

Hopeless Poet said...

I agree that the rules and regulations don't protect those people and even if they exist, the local guy will get his wasta and like nothing happened!
But regarding the 5 in 1 room, I think this happened cos most of them wanna save more money so they choose to live in a cheap place with so many room mates!

EsTeKaNa said...

المشكلة ليس في عدم وجود القانون
المشكلة بالجهل في القانون ووجود من لاذمة له ولا ضمير
كلام رائع
نحتاج لترتيب اولوياتنا
فالمراة ان كان مسلوبة الحق كما يقال
فهي ما زالت تعيش احسن حياة
ولكن حال هؤلاء يدمع له القلب قبل العين...ماقصرتي على هالموضوع الحلو
تحياتي:)

Flamingoliya said...

broken
ما يخافون ربهم .. السكرتيرة مخطئة بس المدير مخطئ أكثر.. بس هم بدزها لك..


nasser99
صج مساكين وأتمنى فعل شيء من كل قلبي.
حياك الله في مدونتي وشكرا على التعليق.

بو مريوم
يوجد قانون ممكن أن يخدم هذا الموظف؟
عايشين على زبالتنا؟
لم أكن اعلم بذلك.. !
صج مشكلة بشر لا رحمة ولا ضمير.. مايدرون ان كله راجع لهم يوما ما.

jewaira
يعتمدون عليهم وايد وهذا خطأ.. مستغلين حاجتهم للعمل وكسب لقمة العيش.. هذه أكثر نقطة حساسة بالنسبة لي.. لا يعلمون بأن يوما ما ممكن أن نمر بنفس ظروفهم.. يتوقعون بأن النفط سيغدق علينا طول العمر.

السكرتيرات الوحيدات الاواتي يعملن بجد هن الهنديات وبعض الجنسيات العربية. أما الكويتيات (الأغلبية وليس الكل) يعتبرن طلب عمل منهن اهانة.

اما بالنسبة للخريجين.. هذا ما حصل لي عالرغم من أني أعمل ولاكني أظل أقارن نفسي بالمرتاحين في مكاتبهن فتقل عزيمتي للأسف الشديد.. خصوصا أن بالنهاية نحصل على نفس التقدير او ربما أحصل على أقل منهن لخوف المسئول من لسان فلانه ومن واسطة علانه.

Kuwait passion
تحية طيبة وانشاء الله نرى المزيد من هذه المواضيع.

ra-1
كان هذا على لسان الموظف الشاكي. اماأنا فليس لي الا ربع مكتبه.

poet
الكويتي نعم فلا صوت للأجنبي.
ربما ما تقوله صحيح عن الغرفة.. ولكني لا ألومهم حيث هذا ما يقدرون عليه فهم يدفعون دينار أو اثنان للسكن فمعاشهم زهيد بالنسبة للمعيشة هنا.. معاشهم 30

Mnoora
لا ذمه ولا ضمير.. نعم..
وبصراحة لا أعلم ان كان هناك قانون يخدمهم .. نحن الكويتيين ننظلم ونشتكي أيضا وبالنهاية لا يتغير شيء. ومشكورة على الاطراء.

Jandeef said...

حتى مع وجود القانون ، للأسف فهو على ناس وناس.

قانون على الورق فقط لا ينفع.

maha said...

شي يعور القلب

صح كلامه
اهم اللي محتاجين نطالب بحقوقهم

=(

Bloo said...

off topic,

talk about crime in kuwait. why is it so often now we hear parents killing their children?

my father protected me.. now he is dead, but i am protected by his actions for me.. why can't all dad's be like mine.

Armani.Lab said...

this same situation here as well in UAE..alot of complaints from foreigners..I prefer not to comment back at this post..I do share the same sympathy..but not the same reaction towards such things..

Flamingoliya said...

Jandeef
welcome to my blog :)
yes you're right, للأسف الشديد


Maha
It's good to see you here :) welcome. yes, we need to do something يكسرون الخاطر


Vintage
yes, the story we read about was so depressing. crime is increasing. his act was totally inhuman.


Armani
what do you mean by not sharing the same reaction? please share you view. you don't have to agree with me, it's a free blog.

Armani.Lab said...

it annoys me how much they complain..n want everythin equaled to us in our country..I admit it's sad to not be treated in an equal way with us..but they have to understand that we deserve the attention more in our country…then comes the foreigners..

Flamingoliya said...

Armani, i understand :)

sorry for my late reply!